اﻟﻌﺒﻴﺪ

ااﻟﻌﺒﻴﺪ ﻫﻢ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻬﺮﺑﻮﻥ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ , ﻓﺈﺫﺍ ﻃﺮﺩﻫﻢ ﺳﻴﺪ ﺑﺤﺜﻮﺍ ﻋﻦ ﺳﻴﺪ ﺁﺧﺮ ,ﻷﻥ ﻓﻲ ﻧﻔﻮﺳﻬﻢ ﺣﺎﺟﺔ ﻣﻠﺤﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻌﺒﻮﺩﻳﺔ , ﻟﻬﻢ ﺣﺎﺳﺔ ﺳﺎﺩﺳﺔ ﺃﻭ ﺳﺎﺑﻌﺔ هي ﺣﺎﺳﺔ ﺍﻟﺬﻝ . ﻻﺑﺪ ﻟﻬﻢ ﻣﻦ ﺇﺭﻭﺍﺋﻬﺎ ﻓﺈﺫﺍ ﻟﻢ ﻳﺴﺘﻌﺒﺪﻫﻢ ﺃﺣﺪ ﺃﺣﺴﺖ ﻧﻔﻮﺳﻬﻢ ﺑﺎﻟﻈﻤﺄ ﺇﻟﻰ الاستعباد, ﻭﺗﺮﺍﻣﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺍلأﻋﺘﺎﺏ ﻳﺘﻤﺴﺤﻮﻥ ﺑﻬﺎ ,ﻭﻻ ﻳﻨﺘﻈﺮﻭﻥ ﺣﺘﻰ ﺍﻻﺷﺎﺭﺓ ﻣﻦ ﺇﺻﺒﻊ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﻟﻴﺨﺮﻭﺍ ﻟﻪ ﺳﺎﺟﺪﻳﻦ.
ﺍﻟﻌﺒﻴﺪ ﻫﻢ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻻ ﻳﺠﺪﻭﻥ ﺃﻧﻔﺴﻬﻢ ﺇﻻ ﻓﻲ ﺳﻼﺳﻞ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻭﻓﻲ ﺣﻈﺎﺋﺮ ﺍﻟﻨﺨﺎﺳﻴﻦ ﻓﺈﺫﺍ انطلقوا للحرية ﺗﺎﻫﻮﺍ ﻓﻲ ﺧﻀﻢ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻭﺿﻠﻮﺍ ﻓﻲ ﺯﺣﻤﺔ ﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﻭﻓﺰﻋﻮﺍ ﻣﻦ ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﺍﻟﻨﻮﺭ ﻭﻋﺎﺩﻭﺍ ﻃﺎﺋﻌﻴﻦ ﻳﺪﻗﻮﻥ ﺃﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﺤﻈﻴﺮﺓ ﻭﻳﺘﻀﺮﻋﻮﻥ ﻟﻠﺤﺮﺍﺱ ﺃﻥ ﻳﻔﺘﺤﻮﺍ ﻟﻬﻢ ﺍﻷﺑﻮﺍب

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s